استخدام دواء الـروكسوليتينيب قد يفيد في علاج داء الطعم حيال الثوي أو رفض الأعضاء المزروعة

وجدت دراسة سريرية صغيرة أن دواء روكسوليتينيب، المثبط لـ JAK1 / 2، قد يكون علاجا فعالا ضد مرض الطعم حيال الثوي (GVHD)

نشرت من ويب طب - الأربعاء , 4 فبراير 2015

داء الطعم حيال الثوي (GVHD - graft-versus-host disease) هو من المضاعفات الخطيرة للزراعة الخيفية (Allogeneic) للخلايا المكونة للدم، والتي تتميز بمستويات عالية من السيتوكينات (cytokines) المسببة للالتهابات. الجاونوس كيناز النشط (JAKs) مطلوب لكي ترد خلايا T المستفعلة (Effector) في الامراض الالتهابية المختلفة، واعاقتها قد تقلل من الـ GVHD الحاد.

في الفئران، تثبيط مشار الاشارات لـ 2/ JAK1 ادى الى تقليل انتشار خلايا T المستفعلة وتثبيط انتاج السيتوكينات المسببه للالتهابات ردا على وجود المستضدات. تثبيط JAK1 / 2 حسن نسبة البقاء على قيد الحياة لدى الفئران التي حدث لديها GVHD حاد وخفض درجة المرض، مستويات السيتوكينات المسببة للالتهابات وانتشار خلايا T الفعالة المعدلة وراثيا.

وجد ان الروكسوليتينيب (Ruxolitinib، جاكوبي) يثبط تمايز خلايا CD4 T الى خلايا المنتجة للانترفيرون جاما وانترلوكن 17A (ظواهر المرتبطة بـGVHD ). العلاج بالروكسوليتينيب في المرضى الذين يخضعون لعمليات الزرع الخيفي للخلايا المنتجة للدم (haematopoetic) يزيد من خلايا T التنظيمية FoxP3 +، المرتبطة بالتحمل المناعي.

بناء على هذه البيانات، فقد عولج ستة مرضى مع GVHD الذين لم يستجيبوا للعلاج الستروئيدي بواسطة الروكسوليتينيب. جميع المرضى استجابوا سريريا ومن حيث مستويات السيتوكينات المسببة للالتهابات.

خلص الباحثون الى ان الروكسوليتينيب قد يفيد المرضى الذين يعانون من GVHD عن طريق تثبيط نظام الاشارات المسببة للالتهابات، التي تؤدي لتلف الانسجة، من خلال تشجيع تحمل الخلايا.

المصدر: http://www.bloodjournal.org/content/123/24/3832?sso-checked=true

اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel