استخدم الاطباء لأول مره طباعة ثلاثية الابعاد لإعادة بناء الوجه

ووفقا لأقوال الجراح البريطاني، نتيجة عملية إعادة بناء الوجه لا تشبه قط نتائج العمليات السابقة التي قام بها، ووجه الشخص يشبه الوضع قبل حدوث الاصابة

نشرت من ويب طب - الأحد , 15 مارس 2015

اصبح ستيفن باوير، بريطاني البالغ من العمر 29 عاما، اول مريض في العالم يخضع لتقنية اعادة بناء الوجه باستخدام الطباعة الثلاثية الابعاد بعد الاصابة. اصيب باوير بجروح خطيرة في حادث دراجة نارية في عام 2012. وعلى الرغم من انه كان يرتدي خوذة، فان فكه العلوي، عظمة الانف، كل من عظام الخد وعظام الجمجمة كسرت.

الفريق الجراحي في مستشفى موريسون في ويلز، قام باستخدام فحص CT - التصوير المقطعي المحوسب لطباعة صورة ثلاثية الابعاد متناظرة للجمجمة. يقول الجراحون، بفضل استخدام تقنية الطباعة ثلاثية الابعاد، فالكثير من "عمليات التخمين" اثناء عملية اعادة بناء الوجه اختفت، والنتيجة هي ان وجه باوير يشبه وجهة قبل وقوع الحادث. 

لتحقيق هذه النتيجة، كان على الفريق الجراحي كسر عظام خد باوير لاعادة بناء الوجه. تم استخدام طعوم اصطناعية من التيتانيوم (titanium)، التي صنعت في بلجيكا، لتثبيت العظام في مكانها.

وفقا لاقوال باوير نفسه، كما نقلت وسائل الاعلام في المملكة المتحدة، ان الجراحة غيرت حياته. ووفقا للجراح، ادريان سوجر، فان النتيجة الجراحية لا تشبه قط النتائج الجراحية السابقة التي اجراها. ووفقا لاقواله، فهذه التقنية تسمح بعمل اكثر دقة. 

اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel