جزء من أطباء الأطفال يرفضون استقبال من لم يتلقوا التطعيمات

جزء من أطباء الأطفال يرفضون استقبال من لم يتلقوا التطعيمات

%20 من الأطباء رفضوا أو أعلنوا عن رفضهم لاستقبال أطفال في عيادتهم ممن رفض أهلهم تطعيمهم، خشية من نقل العدوى للمعالجين الآخرين

نشرت من ويب طب - الاثنين , 9 نوفمبر 2015

اظهر استطلاع اجري بواسطة استمارة ارسلت لاطباء في الولايات المتحدة، ان حوالي  %20 من اطباء الاطفال رفضوا او يعتقدون انهم سيرفضوا استقبال الاطفال لاهل من رافضي التطعيمات. وقد جاءت هذه النتائج في دورية Pediatrics.

طبقا للاستطلاع،  قال 21٪  من اطباء الاطفال و %4 من اطباء  الاسرة، بانهم كانوا سيرفضون قبول رعاية الاطفال لاهل يرفضون التطعيم. وتبين ايضا من الدراسة ان 83٪ من الاطباء الذين شملهم الاستطلاع افادوا بانهم بالفعل صادفوا ضمن عملهم الاسر التي يرفض الاهل فيها تطعيم اطفالهم باللقاحات المتبعة.  20٪ قالوا ان نسبة رافضي التطعيم بتقديراتهم  تبلغ 5٪.

طبقا للاستطلاع، قال 21٪  من اطباء الاطفال و %4 من اطباء  الاسرة، بانهم كانوا سيرفضون قبول علاج اطفال لرافضي التطعيم.

واجري الاستطلاع   الدكتور شون اوليري من كلية الطب في جامعة كولورادو.
وقد نشرت الاكاديمية الامريكية لطب الاطفال (AAP)  في عام 2005، ومرة اخرى في عام 2012، بيان حول سياستها بخصوص رفض علاج  المرضى. تنص احدث نسخة من الاعلان  على ان "على اطباء الاطفال عدم اتباع مبدا الرفض الحازم لتقديم العلاج  لاسر رافضي  تطعيم الاطفال ."
 
 مع ذلك، قال الدكتور ديل ديفيس عضو لجنة AAP للامراض المعدية ان الاكاديمية الامريكية لطب الاطفال تدرك ان اطباء الاطفال قد يكونوا قلقين بشان الاثار المترتبة من قبل الاطفال غير المطعمين على العيادة التي يشغلونها، سواء كان ذلك في "الجانب الفلسفي لهذه المسالة او بسبب الاثار العملية المترتبة على المرضى الذين  يفتقرون الى تطعيم. "
 
معظم اطباء الاطفال  الذين وصلهم اطفال لعلائلت ترفض التطعيم، قالوا  انهم "يعملون على اقناعهم بتغيير نهجهم". "لا احد من الاطباء  يريد  خلق حالة يفقد فيها الطفل العلاج الطبي اللازم نتيجة لقرار الاهل بعدم تطعيمه "،  اكد الدكتور ديفيس.
 
في بعض الولايات الامريكية، وفقا لتقارير سابقة، 34٪ من اطباء الاطفال رفضوا بالفعل  توفير العلاج لمعارضي التطعيم، ولكن ذلك وفقا لسياسة التطعيم المحلية. في المقابل، هنالك ولايات كانت نسبة  الاطباء  التي رفضت علاج معارضي التطعيم فيها، حوالي 9٪.
 
جزء من الولايات الامريكية تسمح للاشخاص بعدم التطعيم وذلك لاسباب دينية، وغيرها. وهناك ايضا حالات يؤثر فيها راي الطبيب الشخصي  او المعتقد الديني  على قراره سواء بقبول او رفض علاج طفل غير مطعم. وقد اكد العديد من الاطباء انهم يخافون من ان يعدي الاطفال غير المطعمين، الاطفال من ذوي الاجهزة المناعية المصابة ممن ياتون لتلقي العلاج في العيادة.
 
اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel