إعطاء إضافة أوميجا 3 للنساء الحوامل لا يحسن من تطور أطفالهن

دراسة مراقبة من الولادة لغاية جيل 4 سنوات لم تظهر فروق واضحة في تطور الأولاد لأمهات حصلن على DHA أثناء الحمل مقابل أمهات حصلن على علاج وهمي.

نشرت من ويب طب - الأربعاء , 4 فبراير 2015

على الرغم من قلة الاثباتات، لا زال هنالك اطباء ينصحون النساء الحوامل بتناول DHA) Docohexaenoic Acid - حامض اوميجا 3 الموجود ايضا في زيت السمك) وذلك لتحسين التطور الدماغي للجنين. 

في الماضي تحدثت هذه المجموعة من الباحثين عن نتائج عشوائية محكومة قسمت فيه النساء للحصول على 800 ملغ / يوم او علاج وهمي. عند مراقبة الاطفال لغاية سن 18 شهرا لم تكن هناك اختلافات في النمو المعرفي، اللغوي او الحركي، مع ان اطفالا اقل من مجموعة الـ DHA كان لديهم تاخرا في النمو. عند الفصل بين الجنسين، وبشكل مفاجئ، سجلت البنات بمجموعة الـ DHA علامات اقل في الاختبارات اللغوية. الان يتحدث الباحثون عن نتائج متابعة الاطفال حتى سن 4 سنوات.

من بين 726 من الاطفال الذين خضعوا لتقييم في جيل 18 شهرا، 646 دخلوا في تحليل المعطيات الحالي. لم توجد فوارق بين المجموعات في القدرة المفهومية العامة (GSA - General Conceptual Ability). كما لم تكن هناك اختلافات في التقييمات الموضوعية للتطور اللغوي، المعرفي  او التنفيذي، على الرغم من ان الاطفال من مجموعة DHA حصلوا على علامات  اقل في الاستبيانات التي ملاها والداهم حول الوظائف التنفيذية والسلوكية. لم تكن هنالك فوارق بين الجنسين. لم تكن هناك فروقا بين المجموعات بشان الاطفال الذين تم تشخيصهم مع اضطراب فرط النشاط او اضطرابات التوحد.

لخص الباحثون الى انه لا توجد ضمن المراقبة حتى سن 4 سنوات، اختلافات في التطور المعرفي، اللغوي او التنفيذي لدى الاطفال لامهات عولجن ب DHA اثناء الحمل والاطفال الذين لم تحصل امهاتهم على هذا الملحق. ووفقا للباحثين، لا يوجد اي مبرر ان توصي الحوامل بتناول DHA. 

المصدر: Makrides M, Gould JF, Gawlik NR, et al. Four-Year Follow-up of Children Born to Women in a Randomized Trial of Prenatal DHA Supplementation. JAMA. 2014;311(17):1802-1804.

اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel