الدهون النخابية لدى مرضى السكري الذين يتلقون علاج دتمير بالمقارنة مع جلرجين

الدهون النخابية لدى مرضى السكري الذين يتلقون علاج دتمير بالمقارنة مع جلرجين

مرضى السكري الذين لا يستجيبون للعلاج والذين بدئوا بتلقي علاج الأنسولين القاعدي أدى الى زيادة أقل في كتلة الدهون والميل إلى انخفاض واضح في سماكة الدهون

نشرت من ويب طب - الأربعاء , 4 نوفمبر 2015

كان الهدف من هذه الدراسة هو مقارنة تكوين الجسم والتغييرات في سمك الدهون النخابية-Epicardial Fat في المرضى الذين يعانون من داء السكري من النمط 2، الذين لا يستجيبون للعلاج بالانسولين القاعدي الدتمير(Levemir, Novo Nordisk) او جلرجين (Lantus, Sanofi).

اجريت الدراسة بطريقة التسمية المفتوحة لمدة ستة اشهر. لتقييم تكوين الجسم والدهون النخابية استخدم الباحثين فحوصات تخطيط صدى القلب وفحص كثافة العظام (DEXA).

تم تقسيم المرضى عشوائيا الى واحدة من مجموعتين.

36 مريض من مجموعة الدتمير اكملوا الدراسة مقابل 20 من مجموعة الجلرجين. تكوين المجموعات كان قابل للمقارنة. بعد ستة اشهر، بالنسبة لنفس قيم السكر في الدم، فالمرضى في مجموعة الدتمير زاد وزنهم بشكل اقل بكثير (0.6 ± 2.5 مقابل 4.2 ± 4.1 كجم، P = 0.004)، الزيادة في كتلة الدهون الكلية كانت اقل (0.9 ± 2.2 مقابل 2.9 ± 2.4 كجم ، P = 0.02)، وكتلة الدهون المركزية كانت اقل (0.8 ± 1.5 مقابل 2.1 ± 1.7 كجم، P = 0.02)، مع فقدان كتلة مركزية ضئيلة (-0.8 ± 1.9 مقابل 0.3 ± 1.7 كجم، P = 0.02) بالمقارنة مع الذين عولجوا بالجلرجين.

سمك الدهون النخابية انخفض بشكل ملحوظ عن نقطة الاساس في كلا المجموعتين، مع عدم وجود فرق كبير بين المجموعتين. في داخل مجموعة الدتمير، كان التغيير بسمك الدهون النخابية يرتبط مع التغيرات في كتلة الدهون المركزية وكتلة الدهون الكلية.

يتفق الباحثون وفقا لهذه الدراسة, على ان استخدام الدتمير ادى الى زيادة اقل في كتلة الدهون والميل الى انخفاض كبير في سمك الدهون النخابية مقارنة مع انسولين الجلرجين.

المصدر: 
Elisha B, Azar M, Taleb N, et al. Body Composition and Epicardial Fat in Type 2 Diabetes Patients Following Insulin Detemir Versus Insulin Glargine Initiation. Horm Metab Res. 2015, Sep 4.

اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel