الرجال الذين لا يمكنهم انتاج الحيوانات المنوية يكونون أكثر عرضة للاصابة بسرطان الخصية

دراسة التي أجريت في الولايات المتحدة تشير إلى وجود خطر أكبر بـ 8 مرات للاصابة بسرطان الخصية، لدى الرجال الذين لا ينتجون الحيوانات المنوية، وهي الظاهرة التي تحدث لدى 1٪ من فئة الذكور

نشرت من ويب طب - الخميس , 5 فبراير 2015

نشرت مجلة Fertility and Sterility مؤخرا دراسة اجريت في قسم الطب في جامعة ستانفورد بقيادة البروفيسور مايكل ايزنبرغ، طبيب المسالك البولية ومدير وحدة طب الخصوبة الذكورية، والتي جاء بموجبها ان الرجال الذين تم تشخيصهم كمصابين بفقد النطاف (azoospermia - عدم القدرة على انتاج الحيوانات المنوية) يميلون للاصابة بالسرطان اكثر من الرجال الاخرين. وقال التقرير انه تم تشخيص حالة فقد النطاف لدى هؤلاء الاشخاص قبل سن الـ 30 وكان خطر اصابتهم بالسرطان اكبر بـ 8 مرات من المعدل الطبيعي. ويشير التقرير الى ان هذه الظاهرة ليست نادرة جدا في الولايات المتحدة. حوالي اربعة ملايين من الامريكيين - 15٪ من السكان الذين تتراوح اعمارهم بين 45-15 – يعرفون على انهم مصابين بالعقم. من بين هؤلاء، يوجد حوالي 600،000 غير قادرين على انتاج الحيوانات المنوية. "هناك ادلة على ان العقم هو مقياس للصحة العامة للانسان"، شدد البروفيسور ايزنبرغ. زملائه في هذا البحث كانوا بروفيسور جراحة المسالك البولية الدكتور لاري لفشيتس ودولوريس لامب، كلاهما من ميلبورن كولج. قليلة هي الدراسات وفقا لاقوال البروفيسور ايزنبرغ، التي وجدت علاقة بين العقم او عدم القدرة على انتاج الحيوانات المنوية وبين سرطان الخصية. وتدعي الدراسة انه تم اكتشاف ان الخطر بسبب نقص الخصوبة قد يتجاوز سرطان الخصية فحسب. شملت عينة الدراسة 2238 من الرجال المصابين بالعقم الذين ترددوا على عيادة خصوبة الذكور في قسم الطب في بييلور كولج ومركز السرطان تكساس في يوستون، وكان متوسط اعمارهم بين 35 و 7 شهر عندما قدموا لاول مرة لتقييم وضعهم، لفحص اسباب نقص النطف. حيث وجد ان 451 منهم يعانون من فقد النطف (azoospermia).

اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel