العلاج بالجلوبيولين يقلل من الحاجة لكبت المناعة بعد زرع الخلايا الجذعية

العلاج بالجلوبيولين يقلل من الحاجة لكبت المناعة بعد زرع الخلايا الجذعية

المرضى مع خلايا الدم الخبيثة، الذين لم يتلقوا قبل زرع الخلايا الجذعية الجلوبيولين ضد خلايا الغدة الصعترية مع العلاج المسبق، استهلكوا أدوية أقل لكبت المناعة

نشرت من ويب طب - الأربعاء , 10 فبراير 2016

 العلاج المبكر بالجلوبيولين (globulin) ضد خلايا  الغدة الصعترية (anti-thymocyte globulin – ATG) يقلل من احتمال حدوث مرض مزمن للطعم المزروع لدى الجسم المضيف (chronic graft-versus-host disease – CGVHD) بعد زرع الخلايا الجذعية (haemopoietic cell transplantation) من متبرع ليس قريب عائلي، ولكن لا ادلة على فعالية العلاج.

وتناولت هذه الدراسة ما اذا كان ATG يوفر فوائد للمرضى، ولا سيما في الحد من الحاجة الى كبت المناعة على المدى الطويل بعد الزرع.

وقد اجريت دراسة المرحلة الثالثة للرقابة، متعددة المراكز، مفتوحة التسمية، عشوائية، في عشرة مراكز زراعة ومركز واحد في استراليا. شملت الدراسة  المعالجين الذين تتراوح اعمارهم بين 16-70  والذيم يعانون من مرض خبيث في خلايا الدم، مع مؤشر كرنوفسكي-Karnofsky scoring (الحالة الوظيفية) 60 وما فوق، ممن خضعوا لعلاج عدواني لقتل الخلايا السرطانية (myeloablative)، او علاج اكثر لطفا (non-myeloablative)، تمهيدا لزرع الخلايا  الجذعية من متبرغ من غير الاقارب.

 

تم تعيين المعالجين بنسبة 1: 1 لتلقي علاج مسبق بـ ATG ومصدره الارانب بالدمج مع العلاج المعياري لمنع GVHD؛ (Graft versus host disease)، او لتلقي علاج موحد لمنع GVHD فقط. وشمل العلاج بـ ATG جرعة ضخ 4.5 ملغم / كغم على مدى ثلاثة ايام: 0.5 ملغ / كغ قبل يومين من عملية الزرع، 2.0 ملغ / كغ يوميا قبل يوم من عملية الزرع و 2.0 ملغ / كيلوغرام يوم واحد بعد عملية الزرع.

وكانت نقطة النهاية الاولية عدم استخدام الادوية المثبطة للمناعة دون تجديد الوصفات الطبية، حتى 12 شهرا بعد زرع الخلايا الجذعية. استندت تحليلات البيانات على نية العلاج (intention-to-treat).

بين يونيو 2010 ويوليو 2013 جندت الدراسة 203 مريضا: تم تخصيص 101 لـ ATG و 102 للضبط. من بين الـ99 معالجا الذين اسندوا لـ  ATG؛ 37 (37%) كانوا محررين من الادوية المثبطة للمناعة بعد 12 شهرا من الزرع، مقارنة مع 16 (16٪) من  بين 97 مريضا ممن تلقوا ATG ( نسبة الارجحية المعدلة: 4.25، 95٪ مدى الثقة 1.87-9.67  ، p = 0 · 00060). 

لم تكن فروقات بين المجموعتين في معدل حدوث اثار جانبية خطيرة، والتي اثرت على حوالي 34 (34٪) من المرضى في  مجموعة الـ ATG و 41 (42٪) من المرضى في المجموعة الضابطة. اعادة تفعيل  فيروس ابشتاين بار (Epstein-Barr virus– EBV) كانت اكثر تواترا، الى حد كبير، لدى المرضى الذين تلقوا ATG ؛. (20 مريضا، توفي منهم واحد، وهو المريض الوحيد الذي  توفي بسبب الاثار الجانبية)، مقارنة مع المرضى الذين لم يتلقوا ATG (اثنين من المرضى). لم تكن هناك حالات وفاة نسبت الى العلاج بـ ATG.

من نتائج البحث يمكن استنتاج ان هناك مجالا لاضافة  ATG لعلاج  التحضير لزرع الخلايا الجذعية، myeloablative او non-myeloablative، في الحالات التي يكون فيها الزرع من متبرع غير ذا صلة قرابة. فوائد تقليل استخدام المنشطات لها اهمية سريرية كبيرة.  

على الرغم من زيادة معدل اعادة تفعيل الـ EBV ،يمكن معالجة  العدوى عن طريق الرصد الاستشرافي و العلاج بالبريتوكسيماف(Rituximab - Mabthera). يتوجب اجراء المزيد من الدراسات لتحديد ما اذا كانت الجرعات المستخدمة في هذه الدراسة هي الامثل لهؤلاء المرضى، وتوفير مزيد من الادلة حول انخفاض معدلات التكرار بعد نظم التجهيز غير العدوانية (non-myeloablative).

 

المصدر: Irwin Walker, Tony Panzarella, Stephen Couban, Felix Couture, Gerald Devins, Mohamed Elemary, Geneviève Gallagher, Holly Kerr, John Kuruvilla, Stephanie J Lee, John Moore, Thomas Nevill, Gizelle Popradi, Jean Roy, Kirk R Schultz, David Szwajcer, Cynthia Toze, Ronan Foley, Canadian Blood and Marrow Transplant Group
Pretreatment with anti-thymocyte globulin versus no anti-thymocyte globulin in patients with haematological malignancies undergoing haemopoietic cell transplantation from unrelated donors: a randomised, controlled, open-label, phase 3, multicentre trial; The Lancet Oncology, Published Online: 23 December 2015

اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel