النشاط البدني يقلل من خطر الوفاة المرتبط بمستويات عالية من حمض اليوريك

النشاط البدني يقلل من خطر الوفاة المرتبط بمستويات عالية من حمض اليوريك

وجد بحث حديث بأن المرضى الذين يعانون من مستويات عالية من حمض اليوريك في الدم ممن يمارسون النشاط البدني بشكل يومي لديهم خطر أقل للوفاة

نشرت من ويب طب - الثلاثاء , 1 ديسمبر 2015

ترتبط المستويات العالية من حمض اليوريك (uric acid) في الدم بزيادة معدل الوفيات، ولكن للعلاج السريري لهذا الاضطراب مجموعة واسعة من الاثار الجانبية. نورد هنا واحدة من الدراسات القليلة التي بحثت دور ممارسة الرياضة في خفض مستويات حمض اليوريك في الدم.

تم القيام بدراسة تتبع شملت 467976 من البالغين الذين شاركوا في برنامج موحد لفحوصات المسح بين السنوات 1996-2008. عبا المشاركون الاستبيانات  وتم جمع عينات الدم منهم بعد الصيام. وقد تم تحديد المستويات العالية من حمض اليوريك في الدم باكثر من 7.0 ملليغرام لكل ديسيلتر. هذا وقد بلغ  المشاركون عن مستوى النشاط البدني الذي يمارسوه خلال اوقات فراغهم، حيث تم تحديد النشاط الكامل بواقع 30 دقيقة يوميا، وخمسة ايام في الاسبوع على الاقل.
 
هذا وقد زود مركز البيانات الوطني للوفيات المعلومات بشان 12228 حالة وفاة في اوساط مشاركي التتبع خلال فترة الدراسة التي استمرت 8.5 سنوات.
 
قام النموذج على اسم كوكس بتحليل نسب المخاطر (HRs) حيث كان هنالك 12 متغيرا تحت المراقبة ، بما في ذلك التاريخ الطبي، ونمط الحياة وعوامل الخطر.
 
تم العثور على مستويات عالية من حمض اليوريك لدى ربع المشاركين في التتبع (25.6٪)، وكانت معدلات الوفيات الاجمالية اعلى بين اولئك الافراد الى حد كبير (HR 1.22)، مقارنة بالمشاركين مع مستويات حمض اليوريك 5-6 ملليغرام لكل ديسيلتر.
 
وتعزى معظم الزيادة في معدل الوفيات للمشاركين الذين لا يمارسون النشاط البدني (HR 1.27).
 
كان المشاركون مع مستويات عالية من حمض اليوريك، والذين مارسوا النشاط البدني بشكل  كامل بخطر مخفض للموت (HR 0.89). وتعكس هذه النتيجة كون فوائد الممارسة تفوق المخاطر المحتملة للمستويات العالية من حمض اليوريك في الدم.
ووجدت في اوساط  المشاركين ممن لديهم مستويات عالية من حمض اليوريك في الدم بقيم مماثلة، فروقات بواقع 4-6 سنوات من العمر المتوقع بين المشاركين الذين يمارسون الرياضة والمشاركين الذين لا يمارسونها.
 
وخلص الباحثون الى ان ممارسة الرياضة تشكل بديلا للعلاج الدوائي لخفض مخاطر الوفاة الناجمة عن ارتفاع مستويات حمض اليوريك في الدم. فممارسة النشاط البدني بشكل  كامل نصف ساعة يوميا، خمسة ايام في الاسبوع يمكن ان تزيد العمر المفترض بواقع 4-6 سنوات، مقارنة مع خفض متوسط العمر المتوقع بمقدار 1-4 سنوات، والذي يحدث جراء المستويات العالية من حمض اليوريك.
 
اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel