الـ Sofosbuvir لعلاج التهاب الكبد C يؤدي لتحسن فوري في تليف الكبد

الـ Sofosbuvir  لعلاج التهاب الكبد C يؤدي لتحسن فوري في تليف الكبد

العلاج بالسوفوسبوفير لالتهاب الكبد C يؤدي إلى انخفاض في غضون أربعة أسابيع بالعلامات غير الغازية من تليف الكبد وكذلك لتخفيف تصلب الكبد

نشرت من ويب طب - الثلاثاء , 3 نوفمبر 2015
التهاب الكبد الفيروسي المزمن نوع (C (chronic hepatitis C هو احد الاسباب الرئيسية للوفيات جراء امراض الكبد، والتي تحدث عمليا بسبب تليف الكبد (cirrhosis) غير التعويضي وسرطنة خلايا الكبد (hepatocellular carcinoma).
وقد تحسنت فعالية العلاج الدوائي بشكل كبير مع استخدام دواء (Sofosbuvir) سوفوسبوفير. ومع ذلك، فانه من غير المؤكد ما هي التغييرات المسبقة في العلامات غير الغازية من تليف الكبد (liver fibrosis) عند الخضوع لعلاج فيروسي ناجع .
 
وقد اجريت هذه الدراسة لتقييم التغيرات المبكرة في علامات التليف، والتي حددتها زيادة مؤشرات تليف الكبد (enhanced liver fibrosis - ELF) وتقييمات تصلب الكبد (FibroScan) في اوساط المرضى الذين عولجوا بـ (Sofosbuvir) سوفوسبوفير .
ضمت الدراسة 32 مريضا يعانون من التهاب الكبد C ممن عولجوا بـ (Sofosbuvir) سوفوسبوفير. اجري ELF  وفحوصات FibroScan بخط الاساس، في الاسبوع 4، بعد اتمام العلاج الدوائي و بعد 12 اسبوعا من  انتهاء العلاج الدوائي.
 
ادى العلاج بالمضاد  للفيروسات بـ (Sofosbuvir)   سوفوسبوفير الى الاستجابة الفيروسية والبيوكيميائية في غضون اربعة اسابيع. وكانت نسبة الاستجابة الفيروسية المستقرة  ، بعد 12 اسبوعا من العلاج،   93.8٪.
وقد لوحظت انخفاضات كبيرة من خط الاساس لغاية 12 اسبوعا من بعد نهاية العلاج  في   نتائج ELF ء(10.00مقابل 9.37) ونتائج FibroScan Iء (8.0 مقابل 6.8 kPa )، ما يظهر تحسنا في ديناميات تليف الكبد.
 
وثقت هذه الدراسة انخفاضا سريعا في العلامات غير الغازية للتليف، والتي قيست بواسطة مؤشرات ELF وFibroScan  لدى المرضى الذين يعانون من التهاب الكبد C والذين تم علاجهم بـ (Sofosbuvir) سوفوسبوفير. ويشير الباحثون الى انه ينبغي دراسة هذه النتائج الاولية ايضا بشكل تشريحي، عن طريق خزعة الكبد.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

 

اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel