عدم توجه النساء لإجراء فحوصات الـ HIV في سن الخصوبة

عدم توجه النساء لإجراء فحوصات الـ HIV في سن الخصوبة

أشار بحث، إلى انتشار منخفض لإجراء فحص HIV خاصة في أوساط النساء البيض، المتزوجات ودون تأمين طبي، بينكا يتم فحص العزباوات والشابات بوتيرة أكبر

نشرت من ويب طب - الخميس , 31 ديسمبر 2015

في حين ان معدل الاصابة بفيروس نقص المناعة البشرية HIV قبل الولادة اخذة في الانخفاض في الولايات المتحدة، فان العديد من النساء في سن الانجاب لسن على علم بوضعهن من حيث حملهن لفيروس نقص المناعة البشرية. يعتبر الاختبار لتشخيص فيروس HIV قبل الحمل او في المراحل المبكرة من الحمل المبكر بمثابة خطوة حاسمة للحد من مخاطر انتقال الفيروس من الام الى الجنين، لذلك قيمت هذه الدراسة نسبة انتشار النساء بوضعية حمل لفيروس نقص المناعة البشرية غير المعروفة كما درست العلاقة بين الخصائص الاجتماعية والديموغرافية والحصول على الخدمات الصحية واختبار فيروس نقص المناعة البشرية في اوساط النساء الحوامل في الولايات المتحدة.

استخدم الباحثون بيانات (BRFSS (Behavior Risk Factors Surveillance Systemء للعام 2013، لحساب مدى انتشار اختبارات فيروس نقص المناعة التي اجرتها 2722 من النساء الحوامل في الولايات المتحدة. تم تحديد النساء اللواتي لم يتم اختبارهن او لم يتم اختبارهن في العام الاخير كنساء مع وضعية فيروس HIV غير معروفة.
عموما، لم يسبق لـ 30.3٪ من المشاركات في الدراسة ان اجرين فحص HIV، كما فحصت نسبة 24٪ في العام الماضي. لوحظت نسب اعلى بكثير من عدم اجراء اختبار فيروس نقص المناعة البشرية HIV على الاطلاق في اوساط النساء البيض غير اللاتينيات ممن تتراوح اعمارهن بين 18-24، متزوجات، من دون تامين صحي ودون طبيب خاص.
 
وقد لوحظت نسب اعلى بكثير لعدم اجراء اختبار فيروس HIV في العام الماضي في اوساط النساء اللواتي تتراوح اعمارهن بين 35-44 (39.2٪)، مع دخل سنوي يفوق 50،000 $ (32.9٪) وكذلك النساء المتزوجات (31.4٪). اظهرت العديد من الانحدارات اللوجستية ان الاتجاه لعدم الخضوع اطلاقا  لاختبار HIV كان اعلى في اوساط  النساء دون تامين طبي (نسبة الارجحية المعدلة، AÖR 2.2)، النساء البيض من غير اللاتينيات (aOR 2.1)، النساء اللواتي تتراوح اعمارهن بين 18-24 (aOR: 2.1 ) والنساء المتزوجات (aOR  : 1.7).
من بين النساء اللواتي لم يخضعن اطلاقا لاختبار HIV، فان درجة شيوع عدم اجراء فحص HIV في السنة الاخيرة كانت اكبر بضعفين في اوساط النساء المتزوجات في مقابل العزباوات (aOR ء: 2.0)، في حين ان النساء الشابات (اللواتي تتراوح اعمارهن بين 18-24) كن ذوات ميل اقل بان يكن دون نتائج اختبار من العام الماضي (aOR ء: 0.3، مقارنة مع النساء اللواتي تتراوح اعمارهن بين 35-44).
 
تعكس نتائج الدراسة ارتفاع معدل انتشار اللا - يقين حول وضع فيروس نقص المناعة البشرية في اوساط النساء الحوامل في الولايات المتحدة. النساء البيض غير اللاتينيات، حيث تميل النساء المتزوجات من غير المؤمنات لعدم اجراء اختبار فيروس نقص المناعة البشرية HIV. كما وجد ايضا ان النساء المتزوجات يجرين اختبارات سنوية اقل بالمقارنة مع النساء غير المتزوجات، في حين يجري فحص النساء الشابات اكثر كثيرا بالمقارنة مع المتقدمات اكثر في السن.
 
ووفقا للباحثين، فان نتائج الدراسة تؤكد الحاجة الى تعزيز الجهود الرامية الى منع انتقال فيروس نقص المناعة البشرية من الام الى الجنين من خلال رفع الوعي لفحص HIV في سن الانجاب، بغض النظر عن الحالة الاجتماعية - الديموغرافية للمراة.
 
 
اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel