باحثون يكشفون عن بروتين يلعب دورا مركزيا في فقدان السمع

باحثون يكشفون عن بروتين يلعب دورا مركزيا في فقدان السمع

كشف الباحثون ان غياب بروتين الرقابة RFX يرتبط بفقدان السمع، قد يعبد هذا الاكتشاف الطريق لتطوير علاج طبي ملائم

نشرت من ويب طب - الأحد , 1 نوفمبر 2015

غياب بروتين الرقابة  RFX مسؤول عن عملية فقدان السمع، وذلك وفقا لبحث جديد، نشر هذا الشهر في مجلة Nature Communications

وقال الباحثون ان مشكلة فقدان السمع في سن الشيخوخة تزداد سوءا في العالم الغربي، وذلك بشكل جزئي بسبب زيادة متوسط العمر المتوقع. يعاني حاليا من ضعف السمع ما يقرب من 50٪ من الذين تتراوح اعمارهم بين 70 واكثر. النتائج قد تساعد في تطوير تكنولوجيا مستقبلية لاستعادة السمع لهؤلاء، وكذلك لاضطرابات سمع اخرى.

الاكتشاف الطبي

"وجدنا صلة واضحة بين الجينات المعبر عنها في خلايا الشعر وبين بروتين RFX، وهو بروتين رقابة  هدفه مقترن مع الاعضاء الاخرى في الجسم، ولكن لم يتم ربطه حتى الان بوظائف السمع"

واوضح الدكتور الكون، " تنبع الظاهرة المالوفة من فقدان السمع في سن الشيخوخة في المقام الاول بسبب فقدان خلايا الشعر - الخلايا التي تنشط العصب السمعي في الاذن الداخلية. ادائها السليم يعتمد على البروتينات المطلوبة لنشاطهم المحدد والبروتينات الاخرى التي تحميهم من موت الخلايا.
 
"لمعرفة ما يؤدي لموت خلايا الشعر في الاذن، سعينا الى تحديد الجينات التي تؤدي الى انتاج تلك البروتينات المسؤولة عن سلامة الخلايا وبقائها على قيد الحياة بمرور الوقت".
 
لهذا الغرض، عزل الباحثون فئات خلايا مختلفة من اذني الفئران المخبرية وتم اجراء مسار  تجريبي يسمى "فحص بروفيل التعبير الجيني".هكذا تم تشخيص الجينات من مجموع جينوم-genome الفار التي تشغل تحديدا في خلايا شعر الاذن. وقد اجريت هذه المرحلة من الدراسة في مركز ابحاث الجينوم في جامعة ميريلاند، باشراف الدكتور هرتسانو. بينما قام الدكتور الكون بالعمليات الحسابية ومعالجة البيانات باساليب التحليل الحيوي.
 
وفق اقواله "بهذه الوسائل شخصنا في جينوم الفار  "تعليمات التشغيل"  التي تميز الجينات التي يعبر عنها فقط في خلايا  شعر الاذن . قارنا النتائج التي توصلنا اليها بقواعد البيانات الموجودة، والتي تصل بين سلاسل الحروف في الـ DNA وبين البروتينات التي تراقب  التعبير عن الجينات .اكتشفنا   صلة واضحة بين الجينات التي يعرب عنها في  خلايا الشعر وبين بروتين RFX، وهو  بروتين رقابة  وظيفته  مقترنة مع اجهزة اخرى في الجسم، ولكن لم يتم ربطه  حتى الان  بوظائف السمع ".
كان الافتراض المرجو، ان RFX يلعب دورا هاما ومميزا في خلايا الشعر، وان عمله السليم ضروري للسمع. 
 
اجريت تجارب معملية اضافية على الفئران في مختبر الدكتورة هرتسانو على فئان يخلون من RFX  في خلايا الشعر في الاذن لاختبار السمع واكدت نتائج الابحاث الحسابية: ولدت هذه الفئران بخلايا شعر بدا وضعها طبيعي، ولكن في نهاية الاسبوع الثاني من حياتها - وهو الموعد الذي تبدا الفئران السليمة فيه بالسمع  - بدات خلايا شعر اذانهم تموت وتختفي لتصبح الفئران النموذجية صماء .
 
من اجل تشخيص عملية  موت خلايا الشعر، تم نقل الخلايا التي انتجت من اذان الفئران الخالية من RFX الى مختبر في نيويورك، وهنا اظهر الاختبار زيادة في مستوى البروتينات المشاركة في عملية موت الخلايا المخطط له. وظهر انخفاضا في كمية البروتينات المسؤولة عن بقاء الخلية.
 
يتوقع الباحثون  ان فهم الالية التي تؤدي لموت خلايا الشعر سيساعد في تطوير علاجات مستقبلية لاستعادة السمع للاشخاص.
 

خلاصة البحث

" تخلص الدراسة الى ان البروتين الرقابي RFX ضروري للحفاظ على حيوية خلايا الشعر في الاذن. هذا الاكتشاف هو في غاية الاهمية لتطوير طرق علاج  مبتكرة، يجري اختبارها حاليا، مثل انتاج خلايا الشعر في الانابيب بهدف زرعها في الاذن. واظهرت الدراسة  ان تعبير بروتين RFX هو  امر ضروري لنجاح العلاج المقترح، لان في غيابه ستموت خلايا الشعر في غضون فترة زمنية قصيرة ".
 
 
 
 
 
اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel