العلاقة بين استهلاك القهوة لدى من يعاني من فرط ضغط الدم ونوبات القلب

كشف بحث إيطالي استمر 12 عاما، أن لاستهلاك القهوة علاقة للخطر المتعاظم لحدوث الأحداث القلبية الشريانية

نشرت من ويب طب - الاثنين , 7 سبتمبر 2015

لاستهلاك القهوة علاقة للخطر المتعاظم لحدوث الاحداث القلبية الشريانية (خاصة النوبات القلبية) في اوساط ابناء 18- 45 ممن يعانون من فرط ضغط الدم المعتدل، هذا ما يكشف عنه بحث جديد تم عرضه في بداية الاسبوع الماضي في مؤتمر الجمعية الاوروبية لامراض القلب (ESC)، والذي عقد في لندن.

 يدور الحديث عن احد اكبر واطول الابحاث  في هذا الموضوع، وعرض نتائجه في المؤتمر د.لوتسيو موس، وهو طبيب قلب في مستشفى مدينة اودينا، ايطاليا. افاد د.موس ان العمل استمر 12 عاما واشترك في البحث 1200 معالجا.

في اوساط مستهلكي القهوة "الثقيلين" من اصحاب فرط ضغط الدم المعتدل، فان الخطر المتعاظم للاحداث القلبية الشريانية هي اربعة اضعاف بالمقارنة مع الاخرين. 

يتضح من البحث، انه في اوساط مستهلكي القهوة "الثقيلين" في ذات فئة الجمهور، فان الخطر المتعاظم للاحداث القلبية الشريانية هي اربعة اضعاف بالمقارنة مع الاخرين. اما في اوساط مستهلكي القهوة المعتدلين فهو بثلاثة اضعاف. المستهلكون "الثقيلون" هم اولئك الذين يستهلكون 4 فناجين قهوة على الاقل اما المعتدلين فيشربون على الاقل 3 فناجين. وقد اوصى الباحثون بان يكون استهلاك القهوة لدى المعالجين بحده الادنى.

يعتقد الباحثون  ايضا ان حالة تعرف باسم "ما قبل السكري المستقبلي المضعف" (Future prediabetes attenuated)  يتاثر باستهلاك القهوة المرتبط   ايضا مع احداث القلب والاوعية الدموية بسبب ما يبدو ان  لديها تاثير على المدى البعيد على ضغط الدم وايض الجلوكوز.

اشار د.موس، ان مسالة استهلاك القهوة هي جدلية بكل ما يتعلق بتاثيرها طويل المدى، وخاصة على الاشخاص مع فرط ضغط الدم. ولكن البحث الحالي تمركز في تقييم خطر حدوث نوبات القلب وحول ايض الجلوكوز.

شارك في البحث ابناء 18-45 بدون سكري، ممن لم يعالجوا بمرحلة 1 لفرط ضغط الدم لديهم (بين 90\140 و 99\159). 26.3% من مشتركي البحث امتنعوا عن استهلاك فناجين القهوة خلال اليوم، 62.7% استهلكوا لغاية 3 فناجين و %10  استهلكوا 4 فناجين وما فوق.

تقريبا، كافة مستهلكي القهوة كانوا   الاكثر بلوغا في مجموعة البحث، مع BMI اعلى من اولئك الذين امتنعوا عن شرب القهوة. كما وجدت علاقة خطية تصاعدية بين استهلاك القهوة وبين خطر فرط ضغط الدم الذي يوجب العلاج. وارتفع كذلك الخطر المتعاظم لما قبل-السكري في اوساط مستهلكي القهوة الثقيلين لغاية 210%، مقارنة باولئك الذين لم يستهلكوها.

في المقابل، وجد ايضا خطر لما قبل السكري المرتبط باستهلاك قهوة وفق الرمز الوراثي CYP1A2 الذي يحدد فيما اذا كان تبادل المواد للكفايين عند المفحوص هو بطيء او سريع. عند اولئك الذين وجد ايض الكفايين عندهم بطيء، فان احتمال ما قبل السكري كان متعاظما بشكل حاسم.

اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel