تدليك الصدر الميكانيكي مقابل التدليك اليدوي في حالات توقف القلب خارج المستشفى

تدليك الصدر الميكانيكي مقابل التدليك اليدوي في حالات توقف القلب خارج المستشفى

لم تجد دراسة أي أدلة على تحسن فرص البقاء على قيد الحياة لمدة 30 يوما من التدليك الميكانيكي بواسطة نظام LUCAS-2, بالمقارنة مع التدليك اليدوي

نشرت من ويب طب - الأربعاء , 16 سبتمبر 2015

جهاز تدليك الصدر الميكانيكي له القدرة على تحقيق انعاش بجودة عالية cardiopulmonary resuscitation--CPR, ولكن على الرغم من ان استخدامه اخذ في الازدياد، فهناك القليل من المعلومات عن فعاليته.

كان الهدف من هذه الدراسة فحص ما اذا كان ادخال جهاز التدليك الميكانيكي LUCAS-2 للانعاش القلبي الرئوي كعلاج اولي في مركبات الطوارئ والانقاذ سوف يؤدي الى تحسين فرص البقاء على قيد الحياة لدى الاشخاص الذين يصابون بتوقف القلب خارج المستشفى.

اعتماد واسع لاجهزة الانعاش الميكانيكية للاستخدام الروتيني لا يتوقع ان يؤدي الى تحسين فرص البقاء على قيد الحياة لدى المرضى. البحث العشوائي لتقييم فعالية جهاز التدليك الميكانيكي في حالة السكتة القلبية قبل وصول المريض الى المستشفى (PARAMEDIC) كان بحث متشعب عشوائي, عملي، والذي شمل اشخاص بالغين عانوا من السكتة القلبية, التي لا تنتج عن الصدمة، خارج المستشفى، والذين تلقوا العلاج من قبل احد مقدمي خدمة الاسعاف الاربعة في المملكة المتحدة.

91 محطة اسعاف من المدن وضواحيها تم اختيارها للمشاركة في البحث. الدراسة شملت مركبات اسعاف التي تم توزيعها بشكل عشوائي بنسبة 2:1 لاعطاء الاسعاف بواسطة جهاز LUCAS-2 او بشكل يدوي. وقد تلقى المرضى التدليك الميكانيكي او اليدوي بحسب نوع المركبة الاولى التي وصلت الى مكان الحادث.

كانت النتيجة الاساسية التي تم فحصها هي فرص البقاء على قيد الحياة لمدة 30 يوما من حدوث السكتة القلبية، والتي فحصت وفقا لتحليل النية - للعلاج (intention to treat). اخفي نوع العلاج عن الفريق الذي ارسل سيارات الاسعاف والباحثون الذين جمعوا النتائج الرئيسية. لم يكن من الممكن اخفاء نوع العلاج عن الفريق الذي قدم العلاج الاولي واعلن عن رد الفعل الاولي للعلاج.

شملت الدراسة 4,471 مريض (1,652 مريض الذين تلقوا التدليك الميكانيكي LUCAS-2 [مجموعة LUCAS-2]; 2,819 مريض تلقوا التدليك اليدوي [مجموعة المراقبة]) بين 15 ابريل 2010 و- 10 يونيو 2013. 985 (60 ٪) من المرضى من مجموعة LUCAS-2 تلقوا التدليك الميكانيكي و- 11 مريضا (1٪>) من مجموعة المراقبة تلقوا ايضا التدليك الميكانيكي LUCAS-2.

في تحليل النية-للعلاج، نسبة البقاء على قيد الحياة بعد 30 يوما كانت متماثلة في مجموعة الـ LUCAS-2  104  6٪  من -1652 مريض  وفي المجموعة التي تلقت الانعاش اليدوي (193 [7٪] من -2,819 مريض؛ نسبة الارجحية المعدلة [adjusted odds ratio] 0.86، مدى الثقة 95٪: 1.15-0.64).

لم يبلغ عن اي احداث سلبية خطيرة. سجلت سبعة احداث سريرية في مجموعة LUCAS-2 (ثلاثة مرضى اصيبوا باصابات في الصدر، اثنين مع جروح في الصدر, واثنين مع دم في الفم). وقع 15 عطل اثناء تشغيل الجهاز. لم تسجل اي احداث شاذة في المجموعة التي نفذت التدليك اليدوي.

خلص الباحثون الى انه لم يتم العثور على اي دليل لتحسن فرص البقاء على قيد الحياة لمدة 30 يوما في التدليك الميكانيكي LUCAS-2 بالمقارنة مع التدليك اليدوي. بناء على هذه الدراسة وابحاث عشوائية اخرى التي اجريت حديثا، فان الاعتماد الواسع النطاق لاجهزة الانعاش الميكانيكية للاستخدام الروتيني لا يتوقع ان يؤدي الى تحسين فرص البقاء على قيد الحياة لدى المرضى.

اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel