دراسات جديدة تسلط الضوء على العلاقة بين التهاب المفاصل وبين أمراض القلب

في نتائج بحوث عرضت في مؤتمر الكلية الأمريكية لأمراض الروماتيزم، الذي عقد مؤخرا; جاء أن ثلثي المرضى بالتهاب المفاصل الروماتويدي هم نساء.

نشرت من ويب طب - الأربعاء , 4 فبراير 2015

عرضت في المؤتمر السنوي للكلية الامريكية لامراض الروماتيزم، والذي اجري  مؤخرا في سان دييغو، بعض الدراسات التي اجريت في "مايو كلينيك"، والتي تشير الى رؤية جديدة حول العلاقة الخطيرة بين التهاب المفاصل الروماتيزمي (RA – Rheumatoid Arthritis) وبين امراض القلب. وقد وجدت الدراسات ان العديد من حالات التهابات المفاصل المزمنة تزيد من خطر الاصابة بامراض القلب.

اشارت البحوث للمرضى الاكثر عرضة للاصابة، الالية التي تسبب ذلك وما هي افضل طريقة للوقاية وتتبع المضاعفات في القلب والاوعية الدموية.

تشير الدراسات الى ان المرضى الذين يعانون من التهاب المفاصل الروماتويدي معرضون لزيادة خطر حدوث مشاكل في القلب، ولكن ايضا لانقطاع الطمث في وقت مبكر، ولتدهور حالتهم بسبب رد الفعل المناعي ضد فيروس شائع من عائلة الفيروس المضخم للخلايا (cytomegalovirus). كما وجد الباحثون علاقة بين RA وبين رد الفعل المناعي ضد الفيروس وفي مرحلة لاحقه تطور امراض القلب (Myocardial Disease).

تشير احدى الدراسات ان العبء الكبير على المفاصل (الذي تم قياسه من قبل الباحثين)، في حالة الـ RA في السنة الاولى من المرض، يشكل عامل مؤشر قوي جدا لظهور مرض القلب والاوعية الدموية.

دراسة اخرى اجريت في "مايو كلينيك" وعرضت في المؤتمر خلصت الى ان النساء المصابات بالـ RA واللاتي حدث لديهن انقطاع الطمث المبكر (اي قبل سن 45) كن معرضات لخطر اعلى للاصابة بامراض القلب. كما يتضح ان ما يقرب من ثلثي المرضى الذين يعانون من التهاب المفاصل الروماتويدي هم من النساء. التفسير المقبول حتى الان لذلك هو ان هناك تاثير هرموني على تطور هذا المرض.

اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel