زراعة غَرْسٌ قوقعة ثُنائِيُّة الجانِب حسنت من فهم المسموع مقارنة باصلاح ثُنائِيُّ الدَّارِج

زراعة غَرْسٌ قوقعة ثُنائِيُّة الجانِب حسنت من فهم المسموع مقارنة باصلاح ثُنائِيُّ الدَّارِج

وجدت دراسة شاملة أن زراعة القوقعة ثُنائِيُّ الجانِب تؤدي لتحسن كبير في فهم التخاطب مقارنة مع زرع قوقعة في أذن واحدة و جهاز سمع في الأذن الأخرى، وبخاصة لدى المعالجين الذين كانوا قبل الجراحة مع علامات منخفضة جدا في فهم الكلام (التخاطب)

نشرت من ويب طب - الاثنين , 12 أكتوبر 2015

كان الغرض من هذه الدراسة  مقارنة نتائج ادراك الكلام او فهم المسموع (speech perception) بين زرع القوقعة الثنائية (cochlear implants) بواسطة غرس ثنائي الجانب Bilateral Implantation واصلاح ثنائي الدارج Bimodal Rehabilitation (زرع قوقعة في اذن واحدة وجهاز سمع في الاذن الثانية) وتحديد العوامل السريرية التي قد تؤدي للاداء غير المتماثل  للاذنين لفهم الكلام، في حالات الزرع الثنائي.

تم جمع البيانات باسلوب استعادي للاحداث Retrospective لحوالي 2,247 من المرضى الذين اجريت لهم عمليات زرع منذ عام 2003 عن طريق 15 مركزا دوليا، تم تحويل مؤشرات  فهم المسموع، التي تم اختبارها في البيئات الصاخبة والهادئة  لنسب مئوية.

واجريت مقارنة بين ثلاث مجموعات مستقلة: زراعة  قوقعة واحدة (n = 1572)،  الاستماع ثنائي الدارج (n = 589) وزراعة القوقعة الثنائية (n = 86).

تم في هذه المقارنة الاخذ  بعين الاعتبار تاثير عوامل اخرى مثل  مدة فقدان السمع، العمر، مصدر فقدان السمع ومدة استخدام زرع القوقعة. لم يتم القيام بتحليلات بيانات للمرضى الذين تحولوا من السمع ثنائي - مشروط  للزرع الثنائي ، ولكن اجريت تحاليل اضافية في مجموعة  فرعية من المعالجين الذين كانوا مع زرع  ثنائي، لبحث عوامل يمكن ان تفسر الوظائف غير المتماثلة، مثل مدة  فقدان السمع مقدار السمع المتبقي  واستخدام اجهزة السمع.

يشير تحليل البيانات الى ان علامات فهم المسموع، سواء في بيئة هادئة وصاخبة، كانت اعلى بشكل واضح في مجموعة الزرع الثنائية ومجموعة السماع ثنائي الدارج، مقارنة بمجموعة الزرع الوحيد.

بالاضافة الى ذلك، لوحظ تحسن كبير في مجموعة الزرع ثنائي الجانب (+ 11% + في البيئات  الهادئة + 16% في البيئات الصاخبة) مقارنة مع مجموعة السماع ثنائي الدارج (+ 6% و + 9% على التوالي).

في مجموعة  السمع ثنائي الدارج، اظهرالمعالجون من ذوي علامات التخاطب ما قبل الجراحي الاعلى من 60% اداء جيد  مماثلة للمرضى من مجموعة الزرع ثنائي الجانب.  علاوة على ذلك، فالمرضى من مجموعة الزرع الثنائي كانوا  مع علامات تخاطب قبل جراحي اقل ، بشكل واضح، مقارنة مع المرضى الذين يعانون من مجموعة السماع ثنائي الدارج

البيانات السريرية الروتينية  التي كانت متاحة للباحثين لم توضح النتائج غير المتماثلة المرتبطة بالزرع الثنائي.

وتعتبر هذه الدراسة على انها متعددة المراكز، ذات اسلوب استعادي للاحداث Retrospective  والتي اعتمدت على مقياس كلام اساسي ،  كشفت ان زرع القوقعة الثنائية يقوم بتحسين نتائج التخاطب قليلا، بالمقارنة مع اضافة جهاز سمع للمعالجين  مع اداء قبل جراحي رديء للغاية. لذا يجب ان تؤخذ بعين الاعتبار نتائج هذه الدراسة عند تحديث تحديدات زرع القوقعة.

 

مصدر: الدراسة الكاملة في الرابط التالي

اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel