زيادة فحوصات CT في غرف الطوارئ وانخفاض حالات الادخال للمشفى

أظهر بحث جديد، اختبر الارتفاع الشديد الذي طرأ في العقود الأخيرة على عدد فحوصات ال-CT في الولايات المتحدة، أن هذا الارتفاع قد أدى إلى انخفاض شديد في عدد حالات لادخال للمستشفى

نشرت من ويب طب - الأربعاء , 4 مارس 2015

ارتفع عدد فحوصات ال-CT في غرف الطوارئ في الولايات المتحدة باربعة اضعاف في العقد الواقع بين السنوات 1996-2007، الا ان نسبة حالات التوجه للمستشفى قد انخفضت بالنصف، هكذا تظهر معطيات جديدة، قامت باختبار نحو 350,000 زيارة لغرف الطوارئ في المستشفيات في الولايات المتحدة، وحاولت توضيح العلاقة بين الاستعمال المتزايد للتكنولوجيا المحوسبة وبين الحاجة للدخول للمستشفى.

تم نشر المعطيات كجزء من البحث الذي اصدر هذا الشهر في Annals of Emergency Medicine.

صرح د. كيت كوشير، احد المبادرين في البحث، ان الامر يدل على الفائدة الكامنة في فحوصات ال-CT التي يجريها المرضى القادمون الى غرف الطوارئ. "هناك العديد من الاسئلة حول الاستعمال المتزايد لفحوصات ال-CT في غرف الطوارئ في العقود الاخيرة، واحد هذه الاسئلة هو فيما اذا كان الاستعمال يغير النتائج بشان المرضى"، صرح كوشير، من جامعة ميشيغن، لموقع American Medical News. بموجب اقواله: يبدو ان هناك علاقة ايجابية بين عدد فحوصات ال-CT المتزايد وبين الاطباء الذين يميلون الى تحويل المرضى الى بيوتهم" مثلا، اشار الطبيب، المريض الذي ياتي متذمرا من الام في البطن، يمكن ان ارساله الى بيته من بعد اجراء فحص ال-CT الذي ينفي وجود التهاب الزائدة (Appendicitis)، في حين انه في السابق كان يرقد المريض من اجل الاستشفاء والاشراف.

صرحت د. ساندرا شنايدر، رئيسة الكلية الامريكية لطب الطوارئ، للموقع ان المخاوف من تقديم الشكاوى بسبب سوء الممارسة الطبية تلعب دورا في فحوصات ال-CT التي يتم اجراؤها للمرضى. "اظهر استطلاع حديث لاطباء غرف الطوارئ ان اكثر من نصفهم صرحوا بان المخاوف من الشكاوى القضائية هي السبب لكل الفحوصات التي يستدعون المرضى اليها". في حين انه في عام 1996 كانت فقط نسبة 3.2% من الزيارات لغرف الطوارئ منوطة باجراء CT، الا ان البحث اظهر، في عام 2007، ان ما يقارب 14% من مجمل القادمين الى غرف الطوارئ يتم ارسالهم لاجراء فحص CT.

اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel