طبيب أمريكي يطلق النار على مريض حاول قتل الكثير من الأشخاص في عيادة الأمراض النفسية

الطبيب٬ الذي أصيب بالعيارات النارية التي قتلت احدى عاملات مستشفى Mercy Fitzgerald في فلادلفيا٬ أطلق النار وأصاب المريض; الشرطة: " أنقذ حياة الكثيرين"

نشرت من ويب طب - الخميس , 26 فبراير 2015

 طبيب امريكي اصيب بعيار ناري من مسدس كان بيدي احد مرضاه٬ الا انه نجح باستخدام المسدس الذي كان بحوزته للسيطرة على المريض - مطلق النار. وقد اصيب المريض بجروح خطيرة في الحادثة في حين عانى الطبيب من بعض الخدوش فقط.

يذكر احدى عاملات المستشفى٬ وتبلغ من العمر 53 عاما والتي كانت في غرفة الطبيب خلال الحادثة٬ قد قتلت.

وقعت الحادثة في عيادة للطب النفسي في مستشفى "Mercy Fitzgerald" والذي يحتوي على 204 سريرا , في جنوب غرب فلادلفيا. المستشفى المذكور هو مستشفى تعليمي يستخدم ضمن امور اخرى لتاهيل الاطباء المتدربين. وقد دخل المريض الى غرفة الطبيب وباشر على الفور باطلاق النار من مسدسه بالاضافة الى الصراخ والشتائم.

وقد وجد التحقيق الذي اجري لبحث تفاصيل الحادثة ان الطبيب تصرف بداعي الدفاع عن النفس عندما اطلق النار باتجاه المريض الهائج. وقد اصيب الطبيب ايضا بخدش في راسه بعيار ناري من مسدس المريض. "بدون ادنى شك , لقد انقذ الطبيب العديد من الارواح"٬ صرح رئيس فريق التحقيق المحلي.

وفقا لتقدير الشرطة٬ مطلق النار كان ينوي افراغ مخزون الطلقات النارية باكمله في المستشفى.

يذكر ان العاملة التي قتلت هي التي رافقت المريض الى غرفة الطبيب. دوافع مطلق النار٬ وهو في الثلاثينات من العمر لا تزال غير واضحة. وقد القي القبض عليه وسجنه. ومن المعروف انه في الماضي كان متورطا بحوادث اساءة لفظية تجاه موظفي المستشفى والعيادة النفسية. احدى الاسئلة التي طرحت في سياق التحقيق هي فيما اذا كان بحوزة الطبيب تصريحا لحمل واستخدام مسدس.

من الممكن انه قد كان يحتفظ به في طاولة عمله عقب حوادث عنف سابقة او حتى بسبب تهديده بالقتل. وفقا للتقارير٬ في غرف الاطباء في المستشفى لا توجد كاميرات امنية للمراقبة٬ وكذلك لا توجد اجهزة للكشف عن المعادن عند مدخل المستشفى.

اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel