للمرة الأولى في العالم، عملية زرع ساقين لمصاب بحادث طرق

تمت هذه الجراحة المتقدمة في اسبانيا, لشاب في سنوات العشرين من عمرة حيث فقد ساقيه بحادث طرق. تقدير الجراحين: خلال 6-7 اشهر يمكنه المشي بمساعدة عكازات

نشرت من ويب طب - الاثنين , 13 أبريل 2015

اجريت عملية زرع ساقين، وهي تعتبر الاولى من نوعها في العالم، حيث تمت فيها زراعة ساقين لشاب في العشرينات من عمره، حيث فقد اطرافه فوق الركبتين بحادث طرق، في مستشفى la fe في فالينسيا - اسبانيا.

في تصريح للصحافة العالمية، نقل رئيس الفريق الجراحي بيدرو كافاديس (Pedro Cavadas) الخبير في زراعة الاعضاء، بان المعالج سوف يسير مع عكازين خلال فترة 6-7 شهور، اذا تمت عملية تاهيله حسب الخطة. مع هذا، ذكر انه ما زال مبكرا معرفة مدى تجاوب الجسم مع الزراعة.

تمت العملية يوم الاثنين واستمرت لاكثر من عشر ساعات. لم تعطى تفاصيل عن المتبرع بالاعضاء. مع هذا ورد ان الشخص الذي اجريت له العملية قد جرب اطرافا صناعية لكنه واجه صعوبة في المشي عليها.

في سنة 2008 اجرى د. كافاديس عملية زرع ذراعين (كانت العملية الثانية من نوعها في العالم) وفي سنة 2009 عملية زرع وجه.
هذا وقد اعطت السلطات الصحية في اسبانيا التصاريح لعملية زرع الارجل في تشرين الثاني، حينها بدات المستشفى بالبحث عن متبرع مناسب.

الخبير في زراعة الاعضاء في الولايات المتحدة، البروفيسور دافيد ليفي من كلية الطب في جامعة ميامي، قال للصحافة الامريكية ان الاسباني الذي تمت عملية الزراعة له سيحتاج للادوية مدى الحياة وسيحتاج الكثير من الوقت حتى يعود للمشي بدون عكازين.
قد ساهم اطباء من الولايات المتحدة وبريطانيا بردودهم على الاسئلة المهنية المتعلقة بتنفيذ عملية زراعة من هذا النوع، وتاثيرها على حياة الشخص، الذي تم اجراء عملية الزرع له، في المستقبل.

اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel