مستويات السكر في الدم في بداية فترة الحمل تنبىء بتطور سكري الحمل

مستويات السكر في الدم في بداية فترة الحمل تنبىء بتطور سكري الحمل

وجدت دراسة, أن اختبار الدم العشوائي لمستويات السكر في الأسابيع الأولى من الحمل يتنبأ بشكل أفضل من عمر الأم أو مؤشر كتلة الجسم بخطر الإصابة بسكري الحمل

نشرت من ويب طب - الخميس , 10 مارس 2016

النساء الحوامل اللواتي لا يعانين من الاعراض يخضعن لفحوصات المسح للكشف عن سكري الحمل (gestational diabetes - GDM) في الاسابيع 24-28 من الحمل. المبادئ التوجيهية الحديثة توصي ايضا باجراء الفحوصات في مرحلة مبكرة من الحمل، لتشخيص السكري الخفي الذي كان موجود قبل الحمل.

قيمت هذه الدراسة اداء اختبار السكر العشوائي في الدم في اول زيارة للطبيب اثناء الحمل، كاداة للتنبؤ بحدوث - GDM في مرحلة متاخرة من الحمل.

تم جمع بيانات من جداول الكترونية لـ 25,543 امراة مع حالات حمل متعاقبة بجنين واحد، اللواتي عولجن في مستشفى روزي في كامبردج (Rosie Hospital)، انجلترا. تم استدعاء جميع النساء لاجراء فحص السكر خلال الاسابيع 12-16 من الحمل، واختبار تحمل 50 غراما من السكر (glucose challenge test) في الاسابيع 24-28 من الحمل.

في الحالات التي كانت نتائج اختبار تحمل 50 غراما من السكر فوق 139 ملغ / ديسيلتر (او 7.7 مليمول / لتر)، تم اجراء اختبار تحمل السكر الكامل (oral glucose tolerance test- OGTT) مع 75 غراما من السكر.

في زيارة الطبيب الاولى خلال الحمل، 17,736 امراة اللواتي كانت لديهن مستويات السكر في الاختبار العشوائي تمكن من التنبؤ بـ GDM (منحنى ROC [receiver operating characteristic],المنطقة تحت المنحنى [AUC] 0.8)، وفقا لمعايير مختلفة للتشخيص في الاستخدام الواسع.

مع عتبة تساوي او اعلى من 135 ملغ / ديسيلتر (7.5 مليمول لكل لتر)، الحساسية (sensitivity) كانت 0.70 والخصوصية (specificity) كانت 0.90 لتشخيص GDM.

من الناحية النظرية، فان استخدام سياسة المسح هذه ادت الى تصنيف 13.2٪ من النساء كمعرضات لمخاطر عالية (26.3٪ طورن GDM) و-86.8٪ من النساء صنفن كمعرضات لمخاطر منخفضة (1.7٪ طورن GDM).

اظهر الاختبار العشوائي لمستويات السكر في الدم اداء افضل في التنبؤ بتشخيص GDM، بالمقارنة مع عمر الام (AUC 0.60) او مؤشر كتلة الجسم (AUC 0.65).

وخلص الباحثون الى ان فحص السكر في الدم خلال الزيارة الطبية الاولى خلال الحمل تحمل في طياتها قدرة اداء معقوله كفحص المسح للكشف عن النساء المعرضات لخطر عالي لتطوير GDM، مع اداء افضل من التنبؤ بالمخاطر وفقا لعمر الام او مؤشر كتلة الجسم BMI.

في حين ان اختبار السكر العشوائي لا يشكل بديلا عن OGTT للتشخيص النهائي لـ GDM، فهو يمكن ان يجنب النساء الغير معرضات للخطر الاختبارات غير الضرورية لتشخيص GDM، وتحديد النساء اللواتي قد يصبن بمرض السكري ومنع تطور المرض عن طريق تغيير نمط الحياة.

 

المصدر: Claire L. Meek , Helen R. Murphy, David SimmonsRandom plasma glucose in early pregnancy is a better predictor of gestational diabetes diagnosis than maternal obesity; Diabetologia March 2016, Volume 59, Issue 3, pp 445-452; First online: 20 November 2015

 

اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel