مقارنة بين 3 علاجات مثبطة للمناعة لعلاج التهاب النخاع والعصب البصري (NMO)

علاج أولي بواسطة مثبطات المناعة: ريتوكسيماب، مايكوفبينولات، وبنسبة أقل آزويثوبرين - قلل معدل النوبات في الالتهاب المياليني للعصب البصري

نشرت من ويب طب - الأربعاء , 1 يناير 2014

التهاب النخاع والعصب البصري (Neuromyelitis optica - NMO) هو مرض التهابي يقوم بازالة طبقة الميالين بشكل نوبي في الجهاز العصبي، وهو يختلف عن التصلب اللويحي (Multiple Sclerosis) . يتميز المرض بالتهاب في العصب البصري، التهاب واسع النطاق في النخاع الشوكي ووجود مضادات IgG ضد aquaporin 4 في 70% من الحالات. العلاجات المناعية التي تعطى في حالات التصلب اللويحي ليست ملائمة، بل تؤدي الى تفاقم المرض. العلاج المتبع اليوم هو علاج التثبيط المناعي (immune-suppressive).

على الرغم من عدم اجراء ابحاث مراقبة للمقارنة بين العلاجات، هنالك نتائج تبين انه يوجد 3 علاجات ناجعة في تقليل تواتر النوبات؛ ازاثيوبرين (Azathioprine)، ميكوفينوليت موفيتيل (Mycophenolate Mofetil) وريتوكسيماب (Rituximab). في هذا الدراسة الاستعادية (retrospective study) اجروا مقارنة بين العلاجات الثلاث من حيث معدل تكرر النوبات و فشل العلاج. اجري البحث في مستشفى جونز هوبكنز ومايو كلينك.

قام الباحثون بتحليل استعادي لملفات تابعة لـ 90 مريض بمرض التهاب النخاع والعصب البصري (NMO) – او احد اطيافه. ريتوكسيماب قلل معدل تكرر النوبات ARR)) بنسبة تصل الى 88.2% وحقق اعفاء كامل لدى ثلثي المرضى. ميكوفينوليت قلل معدل تكرر النوبات ARR)) بـ 87.4% مع 36% حالات فشل. ازاثيوبرين قلل معدل تكرر النوبات بـ 72.1% لكن مع 53% نسبة فشل، بالرغم من علاج بريدنيزون (Prednisone).

عند فشل العلاج الاولي، الاستبدال بدواء اخر مثبط للمناعة كان على الغالب ناجحا. 

يخلص الباحثون الى ان علاجات كبت المناعة الثلاث تحقق انخفاض في معدل النوبات في مرض التهاب النخاع والعصب البصري، ريتوكسيماب وميكوفينوليت اكثر من ازويثوبرين. استبدال علاج باخر غالبا ما يحقق نجاحا في العلاج. ينوه الباحثون لقيود البحث كونه بحثا استعاديا.

اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel