نسبة انتشار مرض السل بين الأطفال في العالم أعلى بكثير من تقديرات الـ WHO

نسبة انتشار مرض السل بين الأطفال في العالم أعلى بكثير من تقديرات الـ WHO

كشف تقرير جديد، أن هناك 25٪ أكثر من المصابين بمرض السل لدى الأطفال بالمقارنة مع التقديرات السابقة، أعلنت منظمة الصحة العالمية الـ WHO أنها سوف تجري إعادة تقييم لنسبة انتشاره

نشرت من ويب طب - الخميس , 12 مارس 2015

دراسة نشرت في مجلة Lancet Global Health تزعم ان اكثر من 650 الف طفل في مختلف انحاء العالم يصابون بمرض السل (Tuberculosis) كل عام، حوالي 25٪ اكثر من تقديرات وتوقعات منظمة الصحة العالمية (WHO). تراس البحث الدكتور بيتر ديفيد، من جامعة شيفيلد البريطانية، مع زملائه في الـ "امبريال كوليدج" في لندن وفريق من خبراء صناعة الادوية التي اسست "التحالف العالمي" (Global Alliance) لتطوير ادوية جديدة لمرض السل. مؤلفو التقرير اشاروا، ان مسؤولي الصحة العالمية يضيعون "فرصة هائلة" لمنع انتشار المرض.

بعد اكتشاف البيانات الجديدة اعلنت منظمة الصحة العالمية انه في التقرير القادم والذي سوف ينشر حول هذا الموضوع تنوي اجراء "مراجعة في التقديرات." وقد تم نشر هذا التقرير على ضوء اعلان المنظمة انها تنوي المساعدة في القضاء على هذا المرض في 33 بلدا حول العالم. ذكر في التقرير، ان السل لدى الاطفال من الصعب تشخيصه واكتشافه. السبب: جسم الصغار يحتوي على كمية صغيرة من البكتيريا بالمقارنة مع البالغين، وبالتالي فمن الصعب جمع عينات منهم لتحديد من هو مريض ومن لا.

البيانات الرسمية الاخيرة الصادرة عن منظمة الصحة العالمية - التقرير الدولي الاول من نوعه حول مرض السل - قدمت تقديرات بشان نحو 530 الف طفل الذين يصابون بالسل كل عام في جميع انحاء العالم. ولكن معدي الدراسة الجديدة قرروا الان ان هذه البيانات تستند الى تقارير التي تلقتها منظمة الصحة العالمية من السلطات الصحية من البلدان الاعضاء في المنظمة" بحيث لم يتم الحصول على صورة كاملة. هناك العديد من الفجوات والاختلافات في رصد نوعية ما يحدث في جميع انحاء العالم بشان هذه المسالة".

بهدف التقييم الدقيق قام الفريق المتعدد التخصصات ببناء نموذج رياضي. اخذ في الاعتبار السلوك الطبيعي للبكتيريا ونسبة مرضى السل (الكبار) في الاسر والمجتمعات المحلية في 22 بلد الموجود فيها اعلى معدل انتشار للسل في العالم. بذلك كان من الممكن اجراء تقديرات حديثة لعدد الاطفال المرضى او الذين سوف يصابون بالمرض. وتشير التقديرات الى ان نحو 15 مليون طفل يعيشون الان في تلك الاسر التي فيها على الاقل شخص بالغ واحد مريض بالسل. حوالي 53 مليون طفل يعرفون كمصابين بالسل غير النشط - صورة المرض التي يمكن ان تتطور، تتفشى وتتحول في اي لحظة، الى الحالة النشطة. ما يقرب من الثلثين، وفقا لهذه التقديرات، هي من حالات السل النشطة التي فوتت السلطات تشخيصها واكتشافها. ذكر الدكتور ديفيد، ان "الاطفال غالبا ما يتم تجاهل حالات السل لديهم، ولكن من الضروري ادراجهم كذلك في الجهود الرامية الى السيطرة على المرض على المستوى العالمي.

النتائج تبرز الفرصة الكبيرة لتبني علاجات المضادات الحيوية الوقائية، وخاصة لدى الاطفال الذين يعيشون في تلك الاسر التي يوجد بها اشخاص بالغين مصابين بالسل". الدكتورة روث مكنرني من London School of Hygiene and Tropical Medicine قالت لل "بي. بي. سي": نحن نعلم ان العديد من الاطفال في جميع انحاء العالم يصابون بالسل ويموتون بسببه، وحتى اليوم لا نعرف بالضبط كم هو عددهم. هناك حاجة لحل هذه المشكلة الهامة، لان علاج الاطفال عندما يتعرضون للمرض يعطي فرصة للانظمة الصحية لمنع عودتها في مرحلة متاخرة اكثر من حياة هؤلاء الاطفال".

اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel