هل للكولسترول من نوع HDL علاقة مع ارتفاع احتمال حدوث أمراض قلبية؟

باحثون من "كليبلند كلينك" بالولايات المتحدة يدّعون، أن وظيفة الـ HDL معقّدة أكثر ممّا اعتقدوا، وأن تغيير بها ممكن أن يؤدي إلى ارتفاع احتمال الإصابة بأمراض القلب.

نشرت من ويب طب - الأربعاء , 1 يناير 2014

طاقم اطباء من "كليبلند كلينك" بالولايات المتحدة يدعي ببحث نشره بـ Nature Medicine، انه بعكس ما يظنه اطباء وباحثون عديدون، لـ "الكولسترول الجيد" (HDL) ممكن ان تكون تاثيرات سلبية على الصحة ويمكنه ان يزيد من احتمال حدوث نوبات قلبية.

حتى الان، اعتبر الـ HDL عامل محافظ على شرايين الدم واعتبر هام لصحة القلب. الا انه بالبحث الجديد وجد، ان الـ HDL ممكن ان يتغير بشكل شاذ، وبالتالي يؤدي الى انسداد الاوعية الدموية

يدعي الباحثون ان نوعية الـ HDL معقدة اكثر بكثير مما قدروه حتى الان. فحص الباحثون فرضية ان نسبة عالية من الـ HDL مقارنة بالـ LDL ("الكولسترول السيء") جيدة للصحة. باطار البحث، اجريت تجربة لرفع مستوى الـ HDL وقام محررو التجربة باعطاء تقرير على ان التجربة لم تنجح. تم فحص الامر على 627 مريضا ووجد ان المستوى الخارج عن المدى الطبيعي للـ HDL بالدم ممكن ان يشكل مؤشرا لاحتمال الاصابة بامراض القلب والاوعية الدموية (Cardiovascular).

اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel