العلاج بالاستيعاب المعرفي-Cognitive Processing Therapy

العلاج بالاستيعاب المعرفي-Cognitive Processing Therapy

عملية الشفاء عبر الـCPT منوطة بتشخيص هذه التأثيرات ومواجهتها عبر تحفيز التحدي المعرفي، وكذلك التعرض لحدث صادم، وذلك بغرض التكيف مع أحداث الصدمة كذاكرة وليس كمحفز للفيض العاطفي

نشرت من ويب طب - الثلاثاء , 6 أكتوبر 2015

تم وصف العلاج بالاستيعاب المعرفي لاول مرة في العام 1993 في كتاب Resick و Schnicke ، كعلاج لضحايا الاغتصاب. يتم الحديث عن  علاج  سلوكي  معرفي للمتعرضين لانواع مختلفة من الصدمات.هذا العلاج  قصير الامد وهادف. العلاج يعتمد  على بحث (;Resick et.al, 2002;Monson at.al 2006;Chard & Kathleen, 2005) ويستند على النظرية التي تقول ان للافراد معتقدات وافكار اكتسبوها طوال حياتهم، وعندما يتعرضون لحدث صادم، فانهم لا يتوقفون لفحص ما اذا كان وكيف اثرت الصدمة على هذه المعتقدات.في كثير من الحالات، يتم تشكيل افتراضات  سلبية تلي الحدث الصادم من خلال تاثيره على قناعات الشخص السابقة.

عملية الشفاء تتضمن تحديد هذه الاثار والتعامل معها من خلال التحدي المعرفي والانكشاف للحدث الصادم (وعدم الاستمرار بتجنب الذكريات الصادمة) بغرض خلق تكيف للحدث الصادم كذاكرة وليس كمحفز للفيض الشعوري. يتم ضمن العلاج الفحص عمليا وعبر المقارنة مع مسار التفكير قبل الحدث الصادم، كيف تؤثر الصدمة على معتقد الشخص ومفهومه لذاته وكيف تخلق بالتالي صعابا في اداءه الشعوري واليوم يومي. 

ترتكز النظرية على عمليتين معرفيتين تحدثان في هذا السياق - فرط الملائمة (Accommodation) والاستيعاب (Assimilation). الملاءمة تعني "تلوين" العالم المعرفي للشخص وفقا للمعاني والتفسيرات يعزوها الى الحدث الصادم ( مثلا - المصاب بحادث طرق الذي يعتقد ان كل وضعية ترتبط بالخروج من البيت تشكل خطرا على الحياة). الاستيعاب يعني ادراك  الحدث الصادم على معانيه (بما في ذلك، في بعض الاحيان، وسرد الحدث نفسه) وفقا لمعتقدات  الشخص  قبل وقوع الحدث (على سبيل المثال، شخص لديه الميل الى الكمالية والتفكير بمبدا "كل شيء او لا شيء" سوف يتوقف عن الاداء الوظيفي بعد بتر ساقه جراء حادث بسبب اعتقاده "انا لست كاملا ").يتم الانكشاف مع التطرق كتابيا و اعادة قراءة  للسردية الصادمة على معانيه بالنسبة لمعتقد الشخص بعد الحدث، تفاصيله والمشاعر التي يثيرها لدى المعالج . 

يتم تعليم المعالج ادوات  معرفية  تهدف الى تحديد وتقييم وتغيير المعتقدات حول الحدث الصادم. يتعلم المعالج ويتحدى استنتاجاته غير الواقعية عن تجربته الصادمة (مثل الاعتقاد الكاذب  بان "معنى ما حدث هو انه لا يمكن ان الثقة باحد ... "). الامور التي يتم تعلمها في هذه المرحلة تمكن المريض من ان يصبح "المعالج لنفسه"  والتكيف بشكل افضل مع الحياة بعد نهاية العلاج.

البروتوكول  مبني من 12 جلسة اسبوعية  يمكن نشرها على المدى الطويل ايضا وحسب الحاجة. كما يمكن ان يتم العلاج بشكل فردي او ضمن مجموعة.

اهلا بك في TebDoctor

هذا القسم (TebDoctor) مهني والمحتوى المعروض به مخصص للاطباء فقط
الرجاء اختيار المناسب لك من التالي

×
facebook pixel